أخبار التقنية

عائدات هواوي تشهد أكبر انخفاض على الإطلاق بنسبة 30٪

هواوي تشهد أكبر انخفاض لها على الإطلاق في الإيرادات في النصف الأول من عام 2021 بعد أن فرضت الولايات المتحدة عقوبات أثرت على مبيعات الهواتف الذكية في جميع أنحاء العالم فقد انخفضت بنسبة 30٪ تقريبًا لتصل إلى 320 مليون رنمينبي (49.5 مليار دولار).

باعت الشركة جزءًا من أعمالها في مجال الهواتف المحمولة بعد العقوبات الأمريكية ، التي يقول محللون إنها ساهمت في الانخفاض.

تجعل العقوبات من الصعب على الشركة إقتناء مكونات و برامج التكنولوجيا الأمريكية.

مع إنخفاض إيرادات الإلكترونيات الاستهلاكية لشركة هواوي ، والتي تشمل الهواتف ، بنسبة 47٪.

أشارت هواوي أيضًا إلى تأثير نقص الرقائق على أعمالها.

حيث أقر رئيس الأجهزة الاستهلاكية في الشركة (ريتشارد يو تشنغ دونغ) بالتحديات التي واجهتها الشركة: “فرضت العقوبات الأمريكية علينا صعوبات كبيرة على عملياتنا التجارية وعملنا اليومي” ، بينما أعلنت الشركة عن إطلاق هاتف جديد.

كما منعت العقوبات بشكل فعال أجهزة هواوي من العمل بشكل كامل مع نظام التشغيل Android من Google ، مما دفع الشركة إلى توسيع استخدام نظام Harmony OS الخاص بها.

وتنفي هواوي المزاعم بأن أجهزتها تشكل خطرًا أمنيًا ، ووصفت هذه المزاعم بأنها ذات دوافع سياسية.

شهدت الشركة نموًا من مؤسساتها وخدماتها السحابية.

وقالت إن تحسينات الكفاءة أدت أيضا إلى زيادة هوامش الربح.

في بيان ، قال الرئيس إريك شو: “هدفنا هو البقاء ، والقيام بذلك على نحو مستدام”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى